23 جوان 2021
23 جوان 2021 °C

"ترميناتور الرمال" في الصحراء الجزائرية

+ - 0 قراءة

أظهرت لقطات منخفضة الجودة ثلاث مركبات قتالية لدعم الدبابات (BMPTs) ملك للجيش الوطني الشعبي تتحرك بين الكثبان الرملية في الصحراء الجزائرية خلال التمارين القتالية التي ينفذها الجيش.

وأفادت وكالة "سبوتنيك" الروسية مدرعات "ترميناتور Terminators" ظهرت في الجزائر العام الماضي، وبعد ذلك تم تسريب صور لسيارة مموهة "رملي" التي تم تعديلها في الجزائر.

وكانت المدافع "2A42" " مزودة برشاشة عيار 30 ملم واثنين من قاذفات القنابل الآلية "AG-17D" فعالة ضد المركبات المدرعة ذات الأسلحة والقوى العاملة المختلفة.

يمكن للبنادق استخدام مجموعة متنوعة من الذخيرة، بما في ذلك المقذوفات لتدمير أنواع معينة من الأهداف الجوية. ويوجد على كل جانب من البرج قاذفات صواريخ "أتاكا" المضادة للدبابات يصل مداها إلى ستة كيلومترات.

وفقًا للمنشورات الأجنبية، نقلاً عن بيانات من معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام (SIPRI)، فإن الجزائر طلبت 300 وحدة من مركبات قتالية لدعم الدبابات الروسية "T-72". ويعتقد العديد من خبراء الدفاع أن المركبة المدرعة الروسية مثالية للتضاريس الإفريقية، بما في ذلك استخدامها في عمليات مكافحة الإرهاب.

شاركنا برأيك