22 أكتوبر 2021
22 أكتوبر 2021 °C

ڨالمة : الاطاحة بشبكة تزوير وثائق السيارات المسروقة بالخارج

+ - 0 قراءة

أطاح أفراد الكتيبة الإقليمية للدرك الوطني ببوشقوف شرقي قالمة ، بجمعية أشرار تتكون من 04 أشخاص مختصة في "التزوير واستعمال المزور في وثائق وشهادات إدارية "، وقدمتهم إلى الجهات القضائية التي أمرت بإيداعهم الحبس.

وبحسب خلية الاتصال للمجموعة الإقليمية للدرك الوطني بقالمة ، فإنّ المشتبه فيهم يبلغون بين  37سنة و58 سنة، وينحدرون من ولايات قالمة ، قسنطينة والجزائرالعاصمة . وقد تمّ توقيفه في ضوء توارد معلومات مؤكدة على مصالح كتيبة الدرك ببوشقوف ، مفادها وجود سيارة سياحية أجنبية فاخرة مزورة ، قادمة عبر الطريق السيار، يقودها المسمى"ن.ي". وبمجرد وصوله غلى نقطة المراقبة التابعة للدرك الوطني ببوشقوف ،تمّ التعرف عليها وحجزها.

وبمواصلة التحقيق ، مثلما قالت مصادرنا، تمّ تعريفها لدى مكتب الشرطة الدولية التابع لأمن ولاية قالمة ، حيث تبين أنها محلّ سرقة من دولة أجنبية منذ تاريخ 23/03/2020. وأضافت مصادرنا بأنه بعد تكثيف الاستعلام والتحري ،تبين بأنّ المعني بحوزته 03 سيارات أخرى ذات ترقيم أجنبي ،تمّ إدخالها إلى التراب الوطني بطريقة غير مشروعة.

وقد مكذنت العملية من حجز 04 سيارات فاخرة مسروقة ، من دول أجنبية ، وتوقيف 04 أشخاص ، الذين تمّ تقديمهم امام السيد وكيل الجمهورية لدى محكمة بوشقوف ، من أجل قضية " تكوين جمعية أشرار والتزوير واستعمال المزور في وثائق وشهادات إدارية "، والذي أحال ملف القضية على قاضي التحقيق الذي أمر بإيداعهم الحبس.

شاركنا برأيك