2 ديسمبر 2021
2 ديسمبر 2021 °C

القرار الأمريكي لم يؤثر على أسعار النفط

+ - 0 قراءة

أعربت وزارة الطاقة الأمريكية عن أملها في أن يساهم طرح كميات من النفط من الاحتياطيات الاستراتيجية لكبار مستهلكي الخام في انخفاض أسعار الذهب الأسود في الأسواق. وأشارت الوزارة الأمريكية إلى أنه على الرغم من الخطوة المنسقة بين كبار مستهلكي النفط إلا أنها لا تتوقع انخفاضا حادا في الأسعار.

ويظهر من التداولات أن أسواق النفط لم تتفاعل مع الخطوة، إذ أن الأسعار صعدت، وفي تعاملات اليوم بحلول الساعة 06:45 بتوقيت غرينتش، جرى تداول العقود الآجلة للخام الأمريكي "غرب تكساس الوسيط" عند 78.91 دولار للبرميل، بزيادة نسبتها 0.50 بالمائة عن سعر التسوية السابق. فيما تم تداول العقود الآجلة لخام "برنت" عند مستوى 82.64 دولار للبرميل، بارتفاع نسبته 0.40 بالمائة عن سعر الإغلاق السابق، وفقا لمعطيات وكالة "بلومبرغ".

من جهته قال البيت الأبيض في بيان أمس إن هذه الخطوة "تعكس التزام الرئيس الأمريكي جو بايدن في بذل كل ما في وسعه لخفض التكاليف على الشعب الأمريكي ومواصلة انتعاش الاقتصادي (الأمريكي) القوي".

فيما يرى العضو البارز في لجنة الطاقة بمجلس الشيوخ الأمريكي جون باراسو أمس، أن سياسات بايدن هي المسؤولة عن الحاجة للاستفادة من الاحتياطي الاستراتيجي. وقال باراسو: "نشهد ارتفاع الأسعار لأن الإدارة والديمقراطيين في الكونغرس يشنون حربا على الطاقة الأمريكية"، مشيرا إلى أن إعلان بايدن لن يحل المشكلة.

ويستبعد خبراء أن تقوم الخطوة بدفع أسعار النفط في الأسواق إلى الانخفاض، ويقولون إن الإجراء مؤقت متوقعين أن يؤدي ذلك على عكس الهدف إلى ارتفاع ملحوظ في الأسعار.

وأشاروا إلى أن 50 مليون برميل من النفط التي أعلن البيت الأبيض سحبها من الاحتياطيات وطرحها في الأسواق لا تعادل استهلاك النفط في الولايات المتحدة لثلاثة أيام، إذ أن استهلاك الولايات المتحدة من النفط بلغ العام الماضي ما يقارب 18.2 مليون برميل من النفط يوميا.

 

شاركنا برأيك