آخر الأخبار

بالاشتراك بلماضي يعترف.. يراجع ثم يبدع

+ -

عادت الروح للمنتخب الوطني لكرة القدم بعودة محرك "الخضر" إلى الحركة، بعد عطب تمكن المدرب جمال بلماضي من إصلاحه في ظرف وجيز، ليثبت مرة أخرى أنه من طينة الكبار.

لم يكن من السهل على المدرب الوطني إصلاح آلة "الخضر" في مدة زمنية لم تتعد الشهر الواحد، بسبب الأعطاب الكثيرة التي ظهرت في كأس أمم إفريقيا بالكامرون، لا سيما من الجانب الانضباطي والتكتيكي الفني، غير أن حنكة بلماضي "الشغوف بلعبة اسمها كرة القدم" جعلته أولا يراجع حساباته ويعترف بخطئه، وبعدها يجد الوصفة المثالية لعودة سيارة رفاق القائد رياض محرز إلى المسار الصحيح، في انتظار التأكيد هذا الثلاثاء بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة، أمام "الأسود" التي تم ترويضها في ملعب جابوما، لكسب تأشيرة المشاركة في مونديال قطر.

مقال مؤرشف


هذا المقال مؤرشف, يتوجب عليك الإشتراك بخطة الممتاز+ لتتمكن من الإطلاع على المقالات المؤرشفة.

تسجيل الدخول باقة الاشتراكات