جامع البراني بالقصبة يغلق للأشغال

أخبار الوطن
2 يناير 2016 () - الخبر أونلاين/ وأج
0 قراءة
+ -

انطلقت اليوم السبت الأشغال الإستعجالية لتدعيم مسجد البراني العتيق بالقصبة بالجزائرالعاصمة بعد انهيارجزئي لسقفه أول أمس الخميس حسبما علم اليوم لدى ديوان تسيير واستغلال الممتلكات الثقافية المحمية.

وقد حدث هذا الإنهيار -الذي وقع قبل صلاة المغرب وتسبب في إصابة شخص بجروح خفيفة- بسبب "تآكل أعمدة الحطب الداعمة للسقف نظرا لتسربات مياه الأمطار" وفقا لمديرالديوان.

وسيبقى الجامع مغلقا في وجه المصلين إلى غاية نهاية الأشغال.

ولم يستفد هذا المسجد -المصنف كتراث وطني والمحاذي للقلعة ضمن حدود القطاع المحفوظ لقصبة الجزائرالعاصمة- من أي أعمال ترميم من قبل المؤسسات المتخصصة.

وبني مسجد البراني -الواقع خارج سورالقلعة- إبان الحكم العثماني في 1653 بغية تمكين المصلين الأجانب بالقلعة من التعبد فيه.

وتم توسيع المسجد بعد انتقال السلطة السياسية العثمانية في 1818 للقلعة ليصبح مقرا لمحكمة الآغا.

وفي السنوات الأولى للإستعمارالفرنسي تم تحويله إلى ثكنة قبل أن يحول إلى كنيسة في 1839 ومن بعدها إلى وظيفته الأولى كمسجد.

وكان مسجد البراني قد صنف عام 1887 من طرف الإدارة الإستعمارية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول