مركب "الغزال الذهبي" السياحي بالوادي جاهز هذه السنة

أخبار الوطن
1 فبراير 2016 () - الجزائر: حفيظ صواليلي
0 قراءة
+ -

أقامت مجموعة جيلالي مهري، أحد أكبر المجمعات والمركبات السياحية في المنطقة الجنوبية، في سياق توسيع إقامة “الضاوية” بمدينة الوادي، التي تحوّلت بفضل استثمار فاق 7.8 مليار دينار، إلى مركب “الغزال الذهبي”، الذي سيكون جاهزا هذه السنة.

 المشروع الذي شرع فيه في سبتمبر 2008، الواقع على بعد 5 كلم من مدينة وادي سوف بالجنوب الجزائري على مساحة 140 هكتارا، يتسم بطابع معماري وهندسي محلي وإسلامي، ويتلاءم والطبيعة المحلية للمنطقة الجنوبية، فقد تم غرس أكثر من 20 ألف نخلة وشجرة زيتون، مع إرساء أبواب عملاقة على مداخلها ترمز إلى أبواب الجزائر.

وتجاوزت نسبة أشغال المركب 90 في المائة، ويرتقب أن يتم استلامه خلال السنة الحالية، وقد أسندت الدراسات للمشروع الكبير لمكتب جزائري متخصص، وهو يضم 87 غرفة و72 “بنغالو”، إضافة إلى 51 خيمة مهيأة و14 مسكنا مجهزا، وفضاء سكنيا للمستخدمين والعمال. بالمقابل، جهز المركب بملعب للغولف وفق المقاييس الدولية على امتداد 100 هكتار، زيادة على حمام عصري ومتحف وأحواض للسباحة وعدة مطاعم، فهو بالتالي مصنف ضمن أهم المشاريع السياحية والفندقية بالمنطقة، الذي يوفر إجمالا قدرة استيعابية بـ494 سرير، ويوفر 393 منصب عمل مباشر، زيادة على دورات التكوين والتأهيل التي يستفيد منها العمال والموظفون. ومن بين ميزات المركب؛ توفره على واحة على مساحة 150 هكتار وغرف وملاحق و5 مطاعم متخصصة، كما تم تهيئة قاعة للمحاضرات. ويفتح المشروع الاستثماري لرجل الأعمال الجزائري الذي دخل في شراكة عبر “سياحة” مع المجموعة الدولية الفرنسية “أكور” أيضا لإقامة أكثر من 30 فندقا من طراز إيبيس ونوفوتال بالخصوص لاستثمارات في الجنوب الجزائري، الذي يعاني نقصا كبيرا في المنشآت الفندقية والسياحية القادرة على استقطاب السياح وترقية السياحة، علما بأن الموسـم السياحـي يبدأ من الناحية العملية خلال الثلاثي الأول من السنة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول