ابتكار جهاز USB يُدمج بالكمبيوتر للكشف عن الإيدز

عيادة الخبر
13 نوفمبر 2016 () - الخبر اونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

 طور علماء بريطانيون نوعا جديدا من اختبار فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز) وهو عبارة عن جهاز يُدمج في الكمبيوتر مثل فلاشة الذاكرة USB.

ويزعم الباحثون أن الجهاز يمكنه الكشف عن وجود الفيروس في قطرة من الدم، وتوليد إشارة يمكن قراءتها من خلال جهاز الكمبيوتر المحمول.

وتتيح هذا التكنولوجيا الجديدة إمكانية مراقبة المرضى لحالتهم الصحية، والحصول على النتيجة خلال 30 دقيقة.

وقام فريق جامعة امبريال في لندن بالتعاون مع شركة الالكترونيات "DNA Electronics"، بتصنيع هذا الجهاز الذي يمكن استخدامه لمساعدة المرضى في المناطق النائية لإدارة الحالات المرضية بشكل فعال أكثر.

ولكن على عكس اختبارات فيروس نقص المناعة البشرية الاعتيادية، يمكن للجهاز الجديد أو (شريحة USB) الحصول على النتيجة في غضون دقائق بدلا من أيام.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول