احتمالية إلغاء صالون الجزائر الدولي للسيارات

مال و أعمال
28 مايو 2017 () - الخبر أونلاين/ وأج
0 قراءة
+ -

أفاد مسؤول بجمعية مصنعي و وكلاء السيارات بأن وكلاء السيارات لا يمكنهم المشاركة في صالون الجزائر الدولي للسيارات بسبب التأخر في منح رخص الاستيراد.
وأوضح رياض أندلسي لوكالة الانباء الجزائرية، بأن إقامة الطبعة ال20 لصالون الجزائري الدولي للسيارات- المرتقبة في سبتمبر المقبل- مستبعدة حاليا بسبب حصص الاستيراد التي كان من المفترض أن تمنح في أبريل الماضي و لا تزال في الانتظار.
و أضاف "و لهذا فإن وكلاء السيارات غير قادرين على المشاركة في هذه التظاهرة لأنهم لا يزالون في انتظار حصصهم ليتمكنوا من المشاركة و الاستجابة لطلبات الزبائن".
و بالنظر إلى نفاذ مخزونات غالبية الوكلاء حسب السيد أندلسي فإن وزارة التجارة حتى و إن قامت بفتح الحصص في مستقبل قريب فلن يتمكن الوكلاء من أن يكونوا في الموعد لأن عمليات الاستيراد تحتاج إلى شهرين على أقل تقدير لجلب السيارات (جمركة و مراقبة ...) دون احتساب التحضيرات و الوسائل اللوجستيكية التي يحتاجها الصالون.
و قام رئيس الجمعية سفيان حسناوي يضيف ذات المصدر بطلب رأي حوالي 40 وكيلا للسيارات حول هذه القضية و من إجاباتهم "فإنه مقتنع بأن الوكلاء ليسوا قادرين على المشاركة في هذه الظروف".
و كان الرئيس المدير العام للشركة الجزائرية للمعارض و التصدير "صافكس" طيب زيتوني قد صرح منذ بضعة أسابيع بأن صافكس ستبقى تحت تصرف الوكلاء المعتمدين وأن قصر المعارض سيكون مفتوحا عندما يكونوا جاهزين لهذا الحدث.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول