حمس: إقالة تبون دليل على تخبط النظام

أخبار الوطن
16 أغسطس 2017 () - الخبر أونلاين
0 قراءة
+ -

اعتبرت حركة  مجتمع السلم تنحية عبد المجيد تبون عن منصب وزير أول  وتنصيب أحمد أويحيى خلفا له  دليلا على  تنفذ رجال الأعمال وتأثيرهم على القرار السيادي للدولة الجزائرية.

 

وقالت الحركة في بيان لها نشرته، أمس الثلاثاء، على موقعها الرسمي إن قرار إقالة تبون " يدل على تخبط النظام السياسي وفقدانه للتوازن وسقوطه في ممارسات مؤسفة تدل على حالة التحلل التي رصدها كثير من الخبراء وحذرت منها الحركة في وقت مبكر".

 

واعتبرت الحركة هذا التغيير الحكومي "انقلابا أبيضا على رئيس الحكومة السابق وعلى برنامجه الذي نص على فصل السياسة عن المال والذي صادق عليه نواب الأغلبية التي منها رئيس الحكومة الجديد" وفقا  للبيان.

 

وأكدت حمس  على وجود " تأثير خارجي أثر على القرار السيادي للدولة" مشيرة إلى أن " التنافس على السلطة تحول إلى صراع ظلامي خطير على استقرار الدولة والمجتمع".

 

كما لفتت الحركة في ذات البيان إلى أن ما وصفته بـ "الانحرافات الخطيرة"  ما هي إلا نتيجة لـ "لعنة التزوير الانتخابي وإبعاد الإرادة الشعبية والغياب المزمن للديمقراطية".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول