بن يونس ينتقد الداعين للخروج إلى الشارع

أخبار الوطن
31 أكتوبر 2017 () - المدية :ص.سواعدي
0 قراءة
+ -

انتقد رئيس حزب الجبهة الشعبية الجزائرية عمارة بن يونس بشدة اليوم في تجمع بدار الثقافة حسن الحسني بالمدية، من وصفهم بالداعين للخروج إلى الشارع، قائلا "نحن في حزبنا نرى بأن الخطر لا يكمن في السلطة، بل في ضعف المعارضة، التي تلوح بالخروج إلى الشارع كلما لاحت أمامها ملامح الفشل في الوصول إلى مطامحها السياسية بالوسائل الديمقراطية والاحتكام إلى الصندوق".

 

 وأردف المتحدث أمام جمع من المنتمين إلى حزبه والمترشحين للمحليات قائلا " البحث عن الحلول بالاحتجاج والتظاهر، حسب تقييمنا لم يجلب للجزائر سوى الدمار والتخريب في عديد المناسبات ،ونحن ضده كوسيلة للتعبير".

 

وحول آثار الأزمة المالية وقانون المالية لسنة 2018 المفصل على مقاسها، جدد عمارة بن يونس مساندته التامة لرئيس الحكومة فيما يخص خيار المديونية الداخلية بالإرتكاز على الإصدار النقدي المنتظر" كل الأحزاب معارضة وموالاة، رفضت في البرلمان الحلين المقترحين الآخرين من طرف الحكومة، اللجوء إلى نهج الضريبة على كاهل المواطن أو المديونية الخارجية".

 

كما دعا رئيس "الأمبيا" إلى بسط سياسة اللامركزية التي تعيد الصلاحية لرئيس البلدية كقاض أول في بلديته وليس الإبقاء عليه مجرد مصادق على شهادة الميلاد رقم 12. مضيفا "ننتظر قانوني البلدية والولاية من أجل قرار تنموي ديمقراطي يستجيب لتطلعات الجماهير لا لتطلعات المتفرجين عن بعد بالهيئات المركزية، كما ننتظر حلولا لبطالة الشباب وخريجي الجامعات، فهناك أزيد من مليوني منصب شغل ممكنة أمامهم في قطاعي الفلاحة والاستثمارات تنتظرهم في حال تثمين حقيقي للقدرات الكامنة للبلاد، لمواجهة الأزمة والوقوف في وجه استغلالها من قبل الأطماع الخارجية"، ليختم عمارة بن يونس تجمعه بالدعوة للتصويت لقوائم حزبه في المحليات معتبرا أن أي نجاح في ذلك لن يتحقق سوى بالتحرر التام من القطاع العام والذهنية الاشتراكية، التي لم يعد لها مكان حتى في أشهر دولها بما فيها الصين الشعبية على حد تعبيره.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول