حنون: الشعب لم يطلق السياسة

أخبار الوطن
7 نوفمبر 2017 () - تيزي وزو:علي رايح
0 قراءة
+ -

اعتبرت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون أن تجاهل المواطنين للحملة الانتخابية ليس بسبب تطليقهم للسياسة بل لنضجهم السياسي.

 

وصرحت حنون خلال تجمع نشطته زوال اليوم الثلاثاء بدار الثقافة مولود معمري بتيزي وزو " إن تجاهل المواطنين للحملة الانتخابية لا يعني أنهم طلقوا السياسة بل النضج السياسي عند العمال والنقابيين والموظفين ببلادنا له مستوى عال. فإن تجاهلهم لهذه الانتخابات له علاقة بالوضع الاجتماعي والسياسي العام وأن أغلبية الشعب رافضة للسياسة المعتمدة من قبل الحكومة التي لم تحفظ دروس التشريعيات وأبقت على  نفس الإطار القانوني وعلى نفس الهيئة العليا لمراقبة الانتخابات الأمر الذي أدى إلى شعور المواطنين بالإشمئزاز ".

 

 وأرجعت لويزة حنون مشاركة حزبها في هذه الانتخابات ليس بغرض تزكيتها للنظام بل للدفاع عن الفضاءات الديمقراطية المتبقية في الساحة السياسية حيث صرحت " قررنا المشاركة في الانتخابات المحلية ليس لتزكية النظام والحكومة بل للتحاور مع العمال والموظفين والإطارات والمواطنين بصفة عامة وللدفاع عن فضاءات الديمقراطية المتبقية في البلاد.

 

وانتقدت الأمينة العامة لحزب العمال خلال هذا التجمع الحكومة وأحزاب الموالاة ولم تسلم منها  التي تهيمن حسبها على صلاحيات المنتخب المحلي وتفتح المجال لنهب العقار حيث رافعت من أجل منح الصلاحيات للمنتخب المحلي باعتبار البلدية الحجر الأساس للجمهورية. كما صرحت حنون أن "سياسة التقشف المعتمدة من قبل الحكومة أدخلت البلاد في إنكماش وأضحينا نسير باتجاه التخلف بعدما كنا نمشي باتجاه التنمية، بهذه السياسة سقط القناع وأضحى النظام طبقي يخدم مصلحة أقلية على حساب الأغلبية الساحقة من المواطنين"، وأشارت لويزة حنون إلى العجز المالي الذي تعاني منه الخزينة العمومية التي يكمن حلها بتحصيل الملايير من الضرائب والقروض غير المسددة.

 

في مجال آخر اعتبرت التضييق على الصحافة والقنوات التلفزيونية يفقد التعددية الحزبية حيث صرحت "لا معنى للتعددية الحزبية بدون تعددية إعلامية ".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول