"سنتحدث عن العهدة الخامسة في الوقت المناسب"

أخبار الوطن
3 فبراير 2018 () - إسلام.ب/سماعيل.أ
0 قراءة
+ -

أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني اليوم السبت أنه لا ينوي الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة عكس ما روج له البعض.

 

وفي رده على رئيس المجلس الشعبي الوطني الأسبق عبد العزيز زياري الذي توقع ترشح ولد عباس لرئاسيات 2019، لم يتمالك ولد عباس نفسه من الضحك، مضيفا أنه سيبقى وفيا لرئيس الجمهورية متوجها إلى صورته داخل القاعة قائلا "اسمحلنا سيد الرايس"، ومخاطبا الأشخاص الذين يطلقون ما وصفها بالإشاعات "ربي يهديهم".

 

وفي نفس السياق طالب اليوم ولد عباس من عين تموشنت مناضلي حزبه بعدم الخوض في مسألة العهدة الخامسة  لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، وصرح في هذا الشأن أن قرار الترشح من عدمه يعود إلى الرئيس شخصيا وأن الحزب سيتناول هذه المسألة في الوقت المناسب.

 

وعن سؤال حول علاقة حزب جبهة التحرير الوطني بالتجمع الوطني الديمقراطي، أجاب الأمين العام للأفالان أن من يريد إشعال نار الفتنة بين ولد عباس وأويحيى قد خسروا المعركة مسبقا وأن "الأرندي" حزب حليف.

 

من جهة أخرى أكد ولد عباس انه أعطى أوامر لرؤساء المجالس الشعبية البلدية بجرد حصيلة الرئيس منذ سنة 1999 قبل نهاية السنة، متوعدا من "اقلقتهم" مبادرته بمفاجآت خلال عرض هذه الحصيلة.

 

وعبر الأمين العام للافالان عن فخره بما تم إنجازه منذ سنة 1999 إلى اليوم قائلا "الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي هو رئيس حزبنا غير الجزائر 180 درجة ونحن فخورين بما تم إنجازه و جبهة التحرير الوطني دائما و أبدا مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة".

 

وبخصوص الإضرابات التي تم تسجيلها مؤخرا أكد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني "صحيح أن الإضراب هو حق دستوري لكننا نفضل دائما أن تحل المشاكل في إطار الحوار والتفاوض".

 

كما كشف عن عقد الدورة العادية اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني بتاريخ 19 مارس المقبل حيث دعا المنتخبين وأعضاء اللجنة المركزية وقيادي الحزب الذين حضروا هذه الندوة الصحفية إلى "تقديم المقترحات والآراء لإدراجها في جدول أعمال اللجنة المركزية". 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول