استئناف الحوار بين الوزارة و الأطباء المقيمين

أخبار الوطن
25 فبراير 2018 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

تستأنف اللجنة القطاعية التي نصبها وزير الصحة  والسكان وإصلاح المستشفيات الأستاذ مختار حسبلاوي في 21 جانفي 2018 الحوار  والتشاور مع التنسيقية الوطنية المستقلة للأطباء المقيمين غدا الإثنين بغية  ايجاد حلول لانشغالات هذا السلك الذي دخل في إضراب منذ أزيد من 3 اشهر.

وقد قاطعت التنسيقية الحوار مع اللجنة القطاعية لمدة تجاوزت أكثر من 15 يوما  بالموازاة مع تنظيم وقفات احتجاجية بالجزائر العاصمة وعدة ولايات أخرى.

وتتمسك التنسيقية بالإضراب إلى غاية استجابة السلطات العمومية لمطالبها  والمتمثلة على الخصوص في" إلغاء إلزامية الخدمة المدنية وحق الإعفاء من الخدمة  العسكرية و الإستفادة من تكوين بيداغوجي نوعي مع إعادة النظر في القانون  الأساسي للسك".

ورغم استجابة وزارة الصحة إلى بعض المطالب التي رفعتها التنسيقة سيما  "التخفيض من عدد التخصصات المعنية بالخدمة المدنية وتوفير السكن وتهيئة  المصالح التقنية وتزويدها بالوسائل اللازمة بالولايات التي يوفد إليها الأطباء  في إطار الخدمة المدنية بالإضافة إلى التجمع العائلي والإستفادة من تذكرة سفر  بالطائرة سنويا نحو ولايات أقصى الجنوب مع السماح بممارسة النشاط التكميلي  بالقطاع الخاص "إلا أن التنسيقية ظلت متمسكة بالإضراب إلى غاية تحقيق جميع  المطالب المرفوعة".

للإشارة فإن عدد الأطباء المقيمين المضربين يصل إلى 1500 طبيب من مختلف  التخصصات موزعين على 12 كلية مما أدى إلى عدة اختلالات في التكفل بالمرضى سيما  مواعيد الفحوصات الطبية وبرنامج العمليات الجراحية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول