ماكرون وروحاني يبحثان الوضع في سوريا

العالم
4 مارس 2018 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

بحث الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، هاتفيا اليوم  الأحد، مع نظيره الإيراني حسن روحاني ، العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، لاسيما الوضع في سوريا.

ويأتي هذا الاتصال قبل يوم واحد ، من زيارة لوزير الخارجية الفرنسي جان إيف  لو دريان لطهران غدا الإثنين.وذكر قصر "الإليزيه" ، في بيان له، أن الرئيسين بحثا النزاع السوري، لاسيما  الوضع في منطقة الغوطة الشرقية . وذكر أن الجانبين "اتفقا على التعاون من أجل  توصيل المساعدات الإنسانية إلى المنكوبين وضمان أن يكون هناك وقف لإطلاق النار ناجع في سوريا".

من جهة أخرى، أوضح البيان ، أن "الرئيس ماكرون أكد للرئيس روحاني التزام  فرنسا باستمرار الاتفاق النووي الموقع بين طهران ومجموعة الدول (5+1) في عام  2015".

و بحث الجانبان أيضا، برامج الصواريخ الباليستية لإيران والقلق الفرنسي  بشأنها، حسب البيان.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول