"مستخدمو مواقع التفاعل لا يعيرون اهتماما لخصوصياتهم"

مجتمع
19 ديسمبر 2015 () - الجزائر: محمد الفاتح عثماني
0 قراءة
+ -

يرى أستاذ علم الاجتماع بجامعة بومرداس، محمد حشروف، أن الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي لا يُعيرون اهتمامًا لخصوصياتهم، اعتقادا منهم أن الفضاء الافتراضي عالم معزول منعدم التأثير على الحياة الواقعية، كونه غير ملموس، مشيرا إلى أن المعلومات المتوفرة في هذا الفضاء يتم توظيفها من طرف وكالات وأجهزة الاستخبارات حول العالم في إطار دراسة سلوك المجتمعات الاستهلاكي ونوعية التفاعلات الحاصلة داخلها، كما يتم توظيفها من طرف الأجهزة الأمنية في إطار مكافحة الجرائم الإلكترونية.
واعتبر المتحدث، في اتصال معه أمس، أن العقل الإلكتروني للموقع الاجتماعي “فايسبوك” لا يهمه سوى أن تكون نشيطًا دومًا بحيث تضمن له مزيدًا من ساعات الاستخدام التي تنعكس على أرباح الموقع، من خلال نظام مستلهم من الحياة الحقيقية، فهو يحب المشاركين الجيدين والنشطين، أي المتفاعلين الذين يبالغون في التعليق والمشاركة.

في نفس السياق

"الخصوصية لدى رواد الأنترنت انعدمت"
جزائريون ينشرون غسيلهم على الفايسبوك
كلمات دلالية:
فايسبوك

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول