إرشـــــــادات للمـــرأة

عالم حواء
15 فبراير 2016 () - من إعداد: حداد ليلى
0 قراءة
+ -

 ما حكم الاحتفال بعيد الحب؟  
 يحرم الاحتفال بعيد الحب، وهو من الأعياد الوثنية النصرانية، ارتبط بالقس المعروف باسم فالنتاين رسول الحب والسلام، الذي حكم عليه بالإعدام في 14 فبراير عام 270 ميلادي، ولايزال هذا العيد يحتفل به الكفار وانتقل إلى ديار الإسلام!
والنبي صلى الله عليه وسلم لم يقر أعياد الكفار وأعياد الجاهلية، فعَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ: “دَخَلَ أَبُو بَكْرٍ وَعِنْدِي جَارِيَتَانِ مِنْ جَوَارِي الأَنْصَارِ تُغَنِّيَانِ بِمَا تَقَاوَلَتْ الأَنْصَارُ يَوْمَ بُعَاثَ، قَالَتْ: وَلَيْسَتَا بِمُغَنِّيَتَيْنِ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ: أَمَزَامِيرُ الشَّيْطَانِ فِي بَيْتِ رَسُولِ اللهِ صَلّى اللَّهُ عَليْه وَسَلمَ! وَذَلِكَ فِي يَوْمِ عِيدٍ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: يَا أَبَا بَكْرٍ إِنَّ لِكُلِّ قَوْمٍ عِيدًا وَهَذَا عِيدُنَا”.
والاحتفال بمثل هذا العيد إنما هو تشجيع لقومٍ لا حياء لهم، لإشاعة الفاحشة والرذيلة. فلا يجوز التقليد بلبس الأحمر مثلا، أو تبادل الورود الحمراء، والبطاقات والحلويات، وهو عند الرومان تعبير عن حب آلهتهم من دون الله، وعند النصارى عن الحب بين العشيق والعشيقة.
قال الله تعالى: “وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ” آل عمران: الآية 105.
ما حكم إفرازات الرحم وهل يصح للمرأة أن تكمل صلاتها إذا أتتها أثناء الصلاة؟
 هذه الإفرازات لها حكم دم الاستحاضة وسلس البول، فتتوضأ لكل وقت صلاة ولا يضرها خروجها أثناء الصلاة لأنها تخرج تلقائيا ودون اختيار لها وبعدها تتوضأ للوقت الثاني.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول