رحيل الفنان جعفر باك

ثقافة
31 يناير 2017 () - محمد علال
0 قراءة
+ -

 توفي، اليوم الفنان والمجاهد "جعفر باك"، عن عمر ناهز الـ90 عاما،بعد صراع مع المرض ألزمه فراش المرض لمدة طويلة ب بمستشفى بوقاسمي الطيب، بزرالدة العاصمة، و ذلك حسبما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية. و ستقام مراسيم جنازة الراحل اليوم بعد صلاة الظهر بمقبرة واد الرومان ببلدية العاشور .

ولد جعفر باك، في 27 أكتوبر 1928 بالقصبة، و أسمه الحقيقي عبد القادر شروق أو كما سماه رضا فلكي ،جعفر باك عندما لعب في عرض "ألف ليلة وليلة "دور الوزير جعفر، وقد كبر في بيت فني كان ملكا للفنانة مريم فكاي حيث التقى و تأثر بدرجة كبيرة بالفنان رشيد قسنطيني. كما عمل الفنان في بداية حياته في الميناء قبل أن ينخرط في صفوف الكشافة الاسلامية الجزائرية و يشارك في مظاهرات الفاتح ماي 1945 بالعاصمة. وكانت لجعفر باك الذي أحبه الجزائريون لأدواره الكوميدية و الفكاهية محطات إبداعية كثيرة بدء بنخراطه في الفرقة الصبيانية الإذاعية التي كانت تحت إشراف رضا فلكي ومشاركته في "الموزيكول" والحصص الإذاعية ومن ثم عضويته في فرقة جبهة التحرير الوطني بتونس.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول