طهي الأرز بالطرق التقليدية يؤدي للإصابة بالسرطان

عيادة الخبر
9 فبراير 2017 () - الخبر اونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

عادة ما يحتوي الأرز على مستويات عالية من الزرنيخ، بما يعادل عشرة أضعاف الأطعمة الأخرى، وتقول هيئة معايير الأغذية الأوروبية إن الأشخاص الذين يتناولون الأرز بكثرة معرضون لتركيزات عالية من هذا المعدن السام.


ويقول باحثون أن استخدام كمية زائدة من الماء في عملية طهي الأرز، يساعد على طرد الزرنيخ، ومنع حصول أي تسمم كيماوي محتمل. كما ينصح الخبراء بنقع الزيت في الماء طوال الليل للتخلص من مستويات السم الصناعية بنسبة 80%، بحسب صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

ويصل معدن الزرنيخ إلى الأرز عادة نتيجة الملوثات والمبيدات الصناعية التي كانت تستخدم في الماضي، ويعتقد العلماء أن هذا المعدن يمكن أن يبقى في حقول الأرز على مدى عقود.

وتُبين التجارب الحديثة أن طريقة طهي الأرز التقليدية بوضعه في الماء المغلي أو تعريضه للبخار يمكن أن تُعرّض هؤلاء الذين يأكلونه لآثار الزرنيخ السام الذي يُلوث الأرز.

وقد تم ربط هذه المادة الكيميائية بمجموعة من المشاكل الصحية، بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسرطان فضلا عن مشاكل متعلقة بالنمو.

وبينما كان يعتقد أنه عن طريق طهي الأرز؛ يمكن التخلص من مادة الزرنيخ السامة، تم الآن التأكد من أن هذا يحدث فقط عندما يتم نقع الأرز ليلة كاملة.
وحذّر الباحثون من أنّ عدم استخدام كمية كافية من الماء لطهي الأرز يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان.

وتوصل البرفيسور من جامعة كوينز بلفاست أندي ميهارج مع فريقه إلى هذه النتائج، بعد أن فحصوا مستويات التلوث في الأرز، عقب طهيه بثلاث طرق مختلفة، حيث خلطوا في الأولى الماء إلى الأرز بنسبة اثنين إلى واحد، وفي الثانية بنسبة خمسة إلى واحد، وفي التجربة الأخيرة قاموا بنقع الأرز طوال الليل.

وأظهرت نتائج الاختبارات الثلاث أن نسبة الزرنيخ وصلت إلى أدنى مستوياتها، عندما تم نقع الأرز في الماء طوال الليل، مما دفع الباحثين إلى القول إن من الضروري زيادة كمية الماء قدر الإمكان خلال عملية الطهي.

وتُبين التجارب الحديثة أن طريقة طهي الأرز التقليدية بوضعه في الماء المغلي أو تعريضه للبخار يمكن أن تُعرّض هؤلاء الذين يأكلونه لآثار الزرنيخ السام الذي يُلوث الأرز.

وقد تم ربط هذه المادة الكيميائية بمجموعة من المشاكل الصحية، بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسرطان فضلا عن مشاكل متعلقة بالنمو.

وبينما كان يعتقد أنه عن طريق طهي الأرز؛ يمكن التخلص من مادة الزرنيخ السامة، تم الآن التأكد من أن هذا يحدث فقط عندما يتم نقع الأرز ليلة كاملة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول