كيف تختار بين آيفون أكس ونوت 8؟

الخبر الرقمي
22 سبتمبر 2017 () - خالد موفق / وكالات
0 قراءة
+ -

يتساءل مستخدمو الهواتف الذكية بشأن الهاتف الذي ينبغي الحصول عليه، هل هو آيفون أكس أو نوت 8، وأيهما أفضل، ورغم أن بعض المستخدمين قد يختارون آيفون أكس لأنهم من مشجعي شركة آبل والعكس بالنسبة لمشجعي سامسونغ، فإن أغلب المستخدمين ليسوا على استعداد لشراء جهاز بسبب الشركة المصنعة له، بل تبعا لما يمكن للهاتف توفيره لهم من مميزات وإضافات.

هاتف نوت 8 من شركة سامسونغ يتميز بتصميم رقيق يضم شاشة منحنية تغطي تقريبا الواجهة الأمامية، حيث أزالت الشركة الحواف السميكة بشكل لم يترك أي مجال لوجود زر الهوم Home التقليدي، مما جعل الشركة تنقل جهاز استشعار بصمات الأصابع إلى الجزء الخلفي من الهاتف بجانب الكاميرا الخلفية، ويمتلك الجهاز بشكل عام تصميما أنيقا، إلا أن الزجاج المكشوف يزيد احتمالية الخدش أو الكسر دون استعمال غلاف واقي.

أما هاتف آيفون أكس من شركة آبل، له شكل يماثل جهاز سامسونغ من حيث تغطية الشاشة تقريبا للجهة الأمامية للهاتف، مما جعلها تلغي زر هوم Home التقليدي ومستشعر بصمات الأصابع تماما، ولا يمتلك الهاتف شاشة عرض منحنية، في حين يمتلك شريطا واضحا في الجزء العلوي من الشاشة يضم سماعة الأذن والكاميرا الأمامية جنبا إلى جنب مع أجهزة استشعار أخرى، وجرى تصنيع الهاتف من الزجاج والفولاذ المقاوم للصدأ مثل هاتف غالاكسي نوت 8.

شاشة عرض هاتف نوت 8 من نوع OLED، وبقياس 6.3 إنشات، ووفقا لشركة سامسونغ فإن شاشة Infinity Display تحتوي على كثافة 521 بيكسل لكل إنش ودقة أعلى من شاشة آيفون أكس، بحيث يترجم ذلك إمكانية توفير الهاتف جودة صور أفضل.

 

 يضم هاتف آيفون أكس شاشة عرض بقياس 5.8 إنشات من نوع OLED، مما يجعله أول هاتف من شركة آبل يحتوي على هذه النوعية من شاشات العرض، مع كثافة 458 بيكسل بالإنش، الأمر الذي يساعد على تقديم صور عالية الجودة.

فيما يخص الكاميرا يعتبر هاتف نوت 8 أول هاتف ذكي من سامسونغ يضم كاميرا خلفية مزدوجة، حيث تمتلك العدسات المقربة والواسعة الزاوية دقة 12 ميغابيكسل، وتوفر العدسات المزيد من العمق والدقة في الصور، كما أنها تأتي بأداء قوي في ظروف الإضاءة المنخفضة، مع كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابيكسل واسعة الزاوية من حيث نسبة العرض إلى الارتفاع، تسمح للمستخدمين بالتقاط صور شخصية (سيلفي) أفضل.

بالنسبة لهاتف آيفون أكس لم تبتعد المواصفات عن هاتف نوت 8 تقريبا من حيث امتلاكه لكاميرا خلفية مزدوجة بدقة 12 ميغابيكسل لكل عدسة، مع عدسة واسعة الزاوية وعدسة مقربة، ويمكن للكاميرا توفير أداء جيد في ظروف الإضاءة المنخفضة، وتتموضع العدسات بشكل عامودي في آيفون أكس وبشكل أفقي في نوت 8، في حين تعمل الكاميرا الأمامية بواسطة مستشعر بدقة 7 ميغابيكسل ويمكنها تسجيل الفيديو بدقة عالية كاملة full HD.

يعمل هاتف غالاكسي نوت 8 بواسطة نسخة نوغا Nougat من أندرويد، ويضم تطبيقات سامسونغ وجوجل المدمجة، بما في ذلك متصفح كروم ومتصفح سامسونغ ومتجر غوغل بلاي للتطبيقات، الذي يسمح بالوصول إلى تطبيقات الجهات الخارجية والمحتوى

آيفون أكس يحتوي أحدث نسخة من نظام تشغيل شركة آبل للأجهزة المحمولة المسمى iOS 11، الذي يتضمن العديد من برامج آبل، بما في ذلك متصفح سفاري والبريد الإلكتروني والخرائط وآبل للموسيقى ومتجر آبل أيضا الذي يتيح إمكانية تحميل تطبيقات الطرف الثالث.

لكن، يمكن القول إن القلم الإلكتروني S Pen هو أكبر المميزات الخاصة بهاتف نوت 8، بحيث يسمح القلم للمستخدمين الكتابة بشكل رقمي على شاشة العرض، كما يأتي جهاز سامسونغ الجديد بالعديد من المميزات الأمنية، بما في ذلك الماسح الضوئي لقزحية العين وأجهزة استشعار بصمات الأصابع والماسح الضوئي للوجه، للتحقق من هوية المستخدم والسماح له بالوصول إلى برمجيات الهاتف، ويحتوي الجهاز على مساعد سامسونغ الصوتي المسمى بيكسبي Bixby.

أما آيفون أكس، فهو أول هاتف ذكي من شركة آبل يحتوي على ميزة تحديد الوجوه Face ID للتحقق من هوية المستخدم ومنحه إمكانية الوصول إلى برمجيات الهاتف، ويعمل الهاتف بواسطة معالج A11 Bionic بدلا من معالجات Snapdragon 835 من كوالكوم الموجودة في نوت 8، كما أنه يأتي بالمساعد الصوتي سيري.

فيما يخص البطارية فهاتف نوت 8 يعمل لمدة 22 ساعة من وقت الحديث المستمر قبل أن يحتاج إلى إعادة شحنه، ويختلف استعمال الإنترنت بين 12 ساعة و14 ساعة، وذلك بحسب ما إذا كان المستخدم يتصل عبر شبكة واي فاي لاسلكية أو عبر الشبكات الخلوية.

 تشير شركة آبل إلى أن آيفون أكس يعمل لمدة 21 ساعة من وقت الحديث المتواصل قبل أن يحتاج إلى إعادة شحنه، بينما يمكن استعمال الإنترنت لمدة تصل إلى 12 ساعة قبل إعادة الشحن.

يكلف هاتف سامسونغ نوت 8 حوالي 950 دولارا وقد بدأ طرحه على رفوف متاجر بعض الاسواق العالمية، أما  آيفون أكس أغلى هاتف تطرحه شركة آبل بسعر يبدأ من 999 دولارا لنسخة 64 غيغابايت من مساحة التخزين الداخلية، بينما تكلف نسخة 256 غيغابايت حوالي 1149 دولارا، وسوف يكون الجهاز متاحا للطلب المسبق يوم 27 أكتوبر على أن يصل إلى رفوف المتاجر يوم 3 نوفمبر القادم.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول