سرار: "فيغولي تكلم كثيرا و لعب قليلا "

رياضة
8 أكتوبر 2017 () - زهير شارف
0 قراءة
+ -

إنتقد اللاعب الدولي السابق عبد الحكيم سرار مدرب المنتخب  الوطني الحالي  لوكاس ألكاراز،  محملا إياه مسؤولية تراجع المنتخب و الاكثر من هذا دعا القائمين على الكرة الجزائرية إلى ضرورة التخلي عن خدماته في أقرب وقت ممكن .


وإعتبر عبد الحكيم سرار في حديثه مع " الخبر " أمس ، التقني الاسباني لوكاس ألكاراز مسؤولا على الهزيمة أمام المنتحب الكاميروني ، قائلا "  " كرة القدم خلاصتها أرقام ، ونحن انهزمنا بهدفين نظيفين ، كما أننا سجلنا الهزيمة الرابعة على التوالي في تصفيات المونديال ، وتلقينا عشرة أهداف كاملة ، ما يعني ان المنظومة الدفاعية للمنتخب مازالت هشة ، صحيح كان هناك تحرر للاعبين خلال الشوط الثاني ، لأن منتخب الكاميرون أصبح يلعب فقط من أجل الحفاظ على فارق الهدف ، وحتى إستفاقتنا في هذه المباراة جاءت متأخرة ، بدليل اننا سجلنا أول لقطة بعد مرور 30 دقيقة من الشوط الأول " .


وبالنسبة لمردود اللاعبين قال سرار " كنت انتظر ان يتم إقحام عددا من اللاعبين المحليين في هذه المباراة، لكن للأسف شاهدنا لاعبا واحدا فقط ، وهو بن غيث الذي أدى مباراة في المستوى ، هناك نقطة إيجابية كذلك وهو أداء اللاعب بن ناصر الذي كان ممتازا ، وفي المقابل كنت أنتظر أن يكون فيغولي رجل المباراة، بالنظر إلى الكلام الكثير الذي قاله في الندوة الصحفية ، لكن للأسف تكلم كثيرا ولعب قليلا" .


وبخصوص وضعية المدرب الحالي ألكاراز ومستقبله مع الخضر، رد سرار يقول " سمعت الكثير من التصريحات حول التعويضات المالية  التي سينالها المدرب في حال فسخ العقد معه ، وأنا أسأل هل إذا بقي على العارضة الفنية للمنتخب ، سيحصل على نفس الأموال أم لا ، والجواب طبعا نعم ، وفي هذه الحالة يجب علينا التفكير في مصلحة المنتخب ، يجب تغيير هذا المدرب ، وما دام ان قانون الباهاماس منحنا لاعبين جزائريين مكونين في المدارس الفرنسية ، فما علينا سوى التعاقد مع مدرب فرنسي ، لأننا نملك لاعبين في المستوى ، وأظن ان المدرب الحالي غير قادر على تحقيق نتائج إيجابية معهم ".


شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول