اغتيال صحفية مالطية أعدت تحقيق "وثائق بنما"

العالم
17 أكتوبر 2017 () - الخبر أونلاين/وكالات
0 قراءة
+ -

أعلن رئيس وزراء مالطا جوزيف موسكات أن المدونة والصحفية المالطية دافني غاليزيا التي قادت تحقيق الفساد فيما يُسمى بـ " وثائق بنما"، قتلت جراء انفجار سيارتها في العاصمة المالطية لافاليت.

وأكد موسكات أن مقتل الصحفية هي عملية اغتيال مدبرة، مشيرا إلى أنه أصدر تعليمات لأجهزة الأمن للتحقيق في تفاصيل الجريمة ومعاقبة مرتكبيها.

وسبق أن تقدمت الصحفية دافني، قبل أسبوعين، بشكوى للشرطة المحلية بمالطا، بتلقيها تهديدات بتصفيتها من مجهولين.

كما اتهمت أعضاء بحكومة موسكات وزوجته بالتورط في قضايا فساد، لاسيما بعد ورود زوجة رئيس الوزراء ضمن قائمة فضائح بنما، فيما نفى  موسكات تلك التهم مؤكدا براءة زوجته منها.

وكُشفت فضيحة أوراق بنما في بداية أفريل 2016، عندما نشر اتحاد دولي يضم أكثر من مائة صحيفة ما قيل إنه تحقيق واسع في تعاملات مالية خارجية لعدد من الأثرياء والمشاهير والشخصيات النافذة حول العالم، استنادا إلى 11.5 مليون وثيقة زوده بها مصدر مجهول.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول