قرباج: لن نؤجل أي مقابلة في مرحلة الإياب

رياضة
5 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

أفاد رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم محفوظ قرباج، أنه لن يتم السماح لأي فريق بطلب تأجيل مباراة في البطولة الوطنية بما أن هيئته سطرت رزنامة مباريات إياب الرابطة الأولى بعدما تسلمت برنامج لقاءات المنافسات القارية من قبل الكنفيدرالية الإفريقية (الكاف)، "باستثناء ظروف مناخية قاسية".

 

وأوضح قرباج لدى نزوله ضيفا على إحدى القنوات الوطنية الخاصة قائلا  "سطرنا برنامج مرحلة إياب البطولة الوطنية بشكل نهائي بعدما تسلمنا مراسلة الكنفيدرالية الإفريقية حول تواريخ منافساتها و لن يكون فيها أي تأجيل وسنحترم البرمجة المسطرة، كما لن يسمح لأي فريق بطلب تأجيل مباراة باستثناء ظروف مناخية قاسية على غرار التساقط الكبير للثلوج".

 

كما كشف قرباج أن هيئته تفادت "برمجة المباريات يوم الثلاثاء للسماح للناخب الوطني رابح ماجر بإجراء تربصات مع اللاعبين المحليين".

 

ومعلوم أن بطولتي الرابطتين الأولى والثانية تنتهيان بتاريخ 18 و 19 ماي المقبل حسب ما نشرته الرابطة الوطنية على موقعها الرسمي قبل أيام، حيث كشفت عن رزنامة بقية مباريات الموسم الكروي في البطولة و الكأس مع الأخذ بعين الاعتبار مواجهات منافستي رابطة الأبطال الإفريقية و كأس الكنفيدرالية. 

 

من جهة اخرى، أكد قرباج أن رابطة قسنطينة الجهوية "لم يحدث فيها أي شيء"، موجها أصابع الإتهام "إلى بعض الأطراف التي أججت الوضع" مما أجبر الرئيس السابق لهذه الرابطة محمد دهامشي إلى تقديم استقالته ومغادرة منصبه في صمت. وأخبر أيضا "كانت الرابطات الجهوية محل تحقيق من قبل العضو الفيدرالي جهيد زفزاف بحضور مكتب محاسبة مستقل، الأمر الذي أسفر عن بعض التغييرات على مستوى بعض الرابطات كعين الدفلى وباتنة. لكن في قسنطينة لم يحدث أي شيء".

 

و في موضوع آخر، تطرق مسؤول الرابطة المحترفة لكرة القدم إلى الإشكال الذي واجهه الحكام الذين لم يتسلموا بعد منح المباريات، مفيدا أن العملية عرفت بعض التأخر "بسبب تغيير الأرصدة التي يتسلمون فيها أجورهم من البريد إلى البنوك".

 

و صرح في هذا الصدد "إلى حد الآن تسلم الحكام علاوات الجولة الـ 12 وتبقى المنح المتعلقة بالجولة الـ 13 التي جرت نهاية الأسبوع الفارط والتي لم يتلقوها بعد. فبخلاف المواسم الفارطة غيرت الرابطة طريقة تسليم المستحقات المالية للحكام من البريد إلى البنوك وقمنا بجولة عبر رابطات الهواة لتسلم أرقام الأرصدة البنكية لدفع أموال أصحاب البذلة السوداء لأن بعض الهيئات تأخرت في إرسالها".

 

وأورد قرباج أن الهيئة ستعيد النظر في بعض الأمور المالية خصوصا بعد إقرار رفع منحة الحكام خلال المباراة الواحدة، الأمر الذي "أثقل كاهل" الرابطة في إيجاد موارد مالية جديدة.

 

ويقول أيضا  "رفعنا السنة الماضية من القيمة المالية المقدمة للحكام في المباراة الواحدة و لكن سنعيد النظر العام المقبل في الوضعية المالية للهيئة، حيث سنرفع من قيمة حقوق الإنخراط بالنسبة للأندية أو نخفض أرباحها من حصص البث التلفزيوني أو ربما تتدخل الاتحادية للمساهمة في هذا الأمر".

 

ويتقاضى الحكم الرئيسي منحة 40 ألف دينار جزائري للمباراة أما الحكم المساعد فيتحصل على مبلغ 35 ألف دج للمقابلة الواحدة، في حين ينال محافظ اللقاء 10.000 دج.

 

و في شأن آخر، عبر الرئيس السابق لفريق شباب بلوزداد عن استغرابه لعدم علمه بالمؤتمر الذي ستنظمه الكنفيدرالية الإفريقية حول تسييرالأندية المحترفة، معتبرا نفسه "المعني الأول بهذا الأمر".

 

وأفاد في تصريحه لنفس القناة "على الرغم من أنني عضو في اللجنة الإفريقية للرابطات الوطنية المحترفة إلا أنني لست على علم بالمؤتمر المزمع تنظيمه قريبا".

 

وأضاف "من المفروض أن الأمر يتعلق بالرابطة المحترفة ومن يحضر الاجتماع سيلتقي برؤساء الرابطات الوطنية الإفريقية المحترفة لكرة القدم، لكنني للأسف لم أتسلم أي دعوة حول ذلك".

 

وستنظم الكاف هذا المؤتمر يومي 19 و 20 ديسمبر الجاري بالعاصمة المصرية القاهرة حسب ما أفادت به الاتحادية الجزائرية (الفاف) على موقعها، وسيحضر هذا الملتقى ممثلان من كل اتحاد إفريقي عضو بالكاف. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول