بن حبيلس:"المتشردون يرفضون التنقل لمراكز الإيواء"

مجتمع
5 ديسمبر 2017 () - الخبر اونلاين
0 قراءة
+ -

كشفت رئيسة الهلال الأحمر الجزائري سعيدة بن حبيلس أن المتشردين يرفضون المكوث في مراكز الإيواء التي خصصتها السلطات، مفضلين المغادرة إلى الشارع.

 

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي قد تداولت بكثرة صورا لمعاناة المواطنين الذين يبيتون في الشارع خاصة مع موجة البرد القارص التي ضربت البلاد مؤخرا، وزادت الحادثة التي شهدتها زرالدة في العاصمة هذا الأسبوع، بوفاة مسن كان يبيت في العراء، في موجة الاستياء على حالة هذه الفئة من المجتمع.

 

وفي تلك الحالة بالذات قالت بن حبيلس أن المسن المتوفي في زرالدة رفض التنقل إلى المركز عدة مرات، مضيفة أن الهلال الأحمر لا يمكن أن يأخذ المتشردين بالقوة.

 

وفي سياق آخر وقع الهلال الأحمر الجزائري اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة على اتفاقية شراكة مع بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بهدف تعزيز قدرات الهلال بالتكوين والمرافقة التقنية والتدعيم اللوجستيكي لتحسين أدائه في مهامه الإنسانية.

 

وقد وقعت على هذه الاتفاقية رئيسة الهلال الأحمر الجزائريي سعيدة بن حبيلس، ومسؤولة بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالجزائر، كاترين جوندري وذلك بحضورإطارات من الطرفين.

 

وأوضحت بن حبيلس بالمناسبة أن هذه الاتفاقية تتضمن عدة محاور، لاسيما ما يتعلق بإعادة الرسكلة لفائدة إطارات الهلال الأحمر الجزائري وتكوين المتطوعين على المستوى المحلي في مجال الإسعافات الأولية بتنظيم لقاءات تدريبية عبر مختلف الولايات وكذا تكوين إطارات الهلال المشرفين على النشاطات في مجال "التقارب العائلي" في حالة الهجرة أو وقوع كوارث طبيعية.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول