نقل البضائع عائق آخر أمام التصدير

مال و أعمال
10 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين / وأج
0 قراءة
+ -

في نقاش لوزير الأشغال العمومية و النقلالسيد عبد الغاني زعلان و وزير التجارة  محمد بن مرادي في الملتقى الدولي الثاني حول اللوجستيك و العبور و تحزين السلع الذي برمج أمس السبت بالجزائر تحث عنوان "التصدير نحو الأسواق الإفريقية" و هذا من خلال الضعف و الخلل الناتج من سوء المعاملات الاقتصادية بين الجزائر ودول إفريقيا.

ذكر عبد الغاني زعلان، وزير الاشغال العمومية، عند افتتاحه أشغال ملتقى دولي حول اللوجيستيك، رفقة زميله في التجارة محمد بن مرادي بضرورة تفعيل المخطط الوطني للوجستيك لغرض إيجاد الحلول المناسبة للمشاكل الواقعة لهذا النشاط و تسهيل مهمة المتعاملين الجزائريين لدخول أسواق المنطقة و بالخصوص إلى إفريقيا.

و من جهته دعا وزير التجارة الشركات الجزائرية و مكاتب الدراسات و المخابر المتخصصة في هذا المجال  إلى تطوير السلسلة اللوجيستية للولوج لهذه الأسواق.

و قال هذا الأخير إن افتتاح  مركز حدودي بين الجزائر وموريتانيا يشكل بابا جديدا للشركات الجزائرية نحو الأسواق الإفريقية.

وأقر بن مرادي بوجود إختلالات في قطاع اللوجستيك في البلاد، حيث أوضح أنها تشكل عائق أمام القطاع التجاري الوطني.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول