العجز التجاري يبلغ 10.7 مليار دولار

مال و أعمال
25 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

تراجع العجز التجاري للجزائر إلى 10.7 مليار دولار خلال الأشهر الـ 11  الأولى من 2017 مقابل عجز بـ 15.58مليار دولار خلال نفس الفترة من 2016 أي بانخفاض قدر بـ 4.9 مليار دولار ما يمثل تراجعا بـ 31.3 في المائة، حسبما علم لدى مصالح الجمارك.

 

وعرفت الصادرات ارتفاعا محسوسا حيث بلغت 31.19 مليار دولار خلال الأشهر الإحدى عشر الأولى من 2017 مقابل 27.22 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2016 (+14 في المائة)، حيث ارتفعت قيمتها بـ 4 مليار دولار حسب معطيات المركز الوطني للإعلام والإحصائيات التابع للجمارك.

 

كما تراجعت الواردات بشكل طفيف لتستقر عند 41.895 مليار دولار مقابل 42.801 مليار دولار (-2.12 في المائة) بانخفاض قدره 900 مليون دولار حسب نفس المصدر.

 

وبالنسبة لمعدل تغطية الواردات بالصادرات فقد انتقلت إلى  74 في المائة مقابل 64 في المائة خلال نفس الفترة من السنة السابقة. 

 

وحسب بيانات الجمارك فإن  المحروقات ما تزال تمثل المبيعات الأساسية للجزائر نحو الخارج (94.5 في المائة من الحجم الكلي للصادرات) لتستقر عند 29.47 مليار دولار مقابل  25.64 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2016، أي بزيادة قدرت بـ 3.8 مليار دولار ما يمثل زيادة بحوالي 15 في المائة.

 

وتقدر قيمة الصادرات خارج المحروقات التي تبقى دائما ضعيفة  بـ 1.72 مليار دولار أي بزيادة حوالي 8.26 في المائة مقارنة بنفس الفترة من 2016.

 

وتتكون الصادرات خارج المحروقات من المنتجات نصف المصنعة بقيمة 1.23مليار دولار (مقابل 1.16 مليار دولار)، والمنتجات الغذائية بقيمة 330 مليون دولار (مقابل 282 مليون دولار)، والتجهيزات الصناعية بقيمة 67 مليون دولار (مقابل 49 مليون دولار) والمنتجات الخام بقيمة 66 مليون دولار (مقابل 75 مليون دولار)، والسلع الاستهلاكية غير الغذائية بقيمة 18 مليون دولار (مقابل 15 مليون دولار) .

                                                

وفيما يتعلق بالشركاء التجاريين يلاحظ أن أكبر خمسة زبائن للجزائري خلال الأشهر الإحدى عشر الأولى من عام 2017، كانت إيطاليا بقيمة 5.07 مليار دولار (16.3 في المائة من الصادرات الإجمالية  للجزائر)، وفرنسا بـ 3.84 مليار دولار (12.32 في المائة)، وإسبانيا بـ 3.68 مليار دولار  (11.8 في المائة)، والولايات المتحدة بـ 2.92 مليار دولار (9.4 في المائة)، البرازيل بـ  1.95 مليار دولار (6.25 في المائة).

 

أما بالنسبة للموردين الرئيسيين للجزائري فإن الصين ما زالت في الصدارة بـ  7.8 مليار دولار (18.6 في المائة من إجمالي الواردات الجزائرية)، تليها فرنسا بـ 3.8 مليار دولار (9.1 في المائة)، إيطاليا (3.35 مليار دولار ( 8 في المائة ) وإسبانيا بـ 2.83 مليار دولار(6.7 في المائة) وألمانيا بـ 2.7 مليار دولار ( 6.4 في المائة).  

         

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول