وزير لبناني في ورطة بسبب إسرائيل

العالم
28 ديسمبر 2017 () - الجزائر- محمد بوصواف، وكالات
0 قراءة
+ -

تعرض وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، لانتقادات لاذعة بسبب تصريحاته خلال لقاء تلفزيوني، التي قال فيها إن "لبنان ليس لديه مشكلة فكرية مع إسرائيل، وليس ضد عيشها في أمان".

وقال وزير الخارجية اللبناني خلال لقاء مع قناة الميادين: "لا توجد قضية أيديولوجية لدينا، ولسنا رافضين لوجود إسرائيل. يحق لها أن تتمتع بالأمان".

وبدأت التعليقات التي أدلى بها باسيل، الذي يترأس التيار الوطني الحر أحد أبرز حلفاء حزب الله، تجذب الانتباه للتو، بعد أن طالبه وزير سابق بالاستقالة، فيما انتقده عضو في البرلمان.

وقال وزير البيئة السابق، محمد المشنوق، على تويتر، "إذا كان جبران باسيل لا يجد اختلافاً ايديولوجياً مع إسرائيل ويطالب بالأمان لها، فإن على مجلس الوزراء أن يقيله لأنه يخالف الدستور والقوانين والبيان الوزاري واتفاقات التحالف السياسي. هل يكون ما قاله إخباراً للقضاء؟ هل هذا هو موقف لبنان في المحافل الدولية؟ هذا معيب..!".

وسارع مكتب باسيل للرد على الانتقادات، بالقول إنه "يتم التداول في الاعلام وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، بمقطع مجتزئ للوزير باسيل في مقابلة أجراها مع محطة الميادين.."، دون إعطاء تفسير عن طبيعة الاجتزاء.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول