وفاة الشاب ياسين العباسي

ثقافة
30 ديسمبر 2017 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

فقدت الأسرة الفنية والثقافية بولاية سيدي بلعباس أمس الجمعة فنان أغنية الراي الشاب ياسين العباسي عن عمر ناهز 57 سنة وذلك بعد صراع مع المرض، حسبما علم من مقربيه.
ويعد الشاب ياسين و اسمه الحقيقي ياسين ساهلي من الأصوات المحلية البارزة وأحد أعمدة أغنية الراي بسيدي بلعباس وهو من مواليد 27 أكتوبر 1960 بالحي الشعبي "سيدي ياسين".
وقد ترك المرحوم وراءه رصيدا فنيا غزيرا من الأغاني العاطفية والاجتماعية وكذا القصائد التي تغنى بها أشهر فناني أغنية الراي على غرار الشاب خالد والشاب مامي.
وحسب أراء محبيه من عشاق فن الراي فإن الشاب ياسين العباسي فارق الحياة في صمت وترك فراغا وحسرة عند من أحبوه ووقفوا إلى جانبه خاصة في صراعه مع المرض مشيرين إلى أن الفقيد عاش وضعا اجتماعيا بسيطا ومتواضعا.
وقد ووري جثمان الفقيد الثرى بعد ظهر اليوم السبت بمقبرة سيدي بلعباس في جو مهيب وسط حضور ملفت لأصدقاء ومحبي الفقيد و جمع من الفنانين المحليين.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول