تكريم الأخوين بقة في الإمارات

رياضة
3 يناير 2018 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

ينظم المشرفون على جائزة محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للإبداع الرياضي بالإمارات العربية المتحدة ملتقى الابداع الرياضي يوم الثلاثاء القادم، وهذا عشية حفل تكريم الفائزين بفئات الدورة التاسعة من الشخصيات القيادية والإدارية المحلية والعربية والدولية وعدد من الرياضيين والرياضيات المتوجين من بينهم الجزائريين بقة (عبد اللطيف وفؤاد) اللذين نالا جائزة "أصحاب الهمم والتحديات".

 

ملتقى الابداع الرياضي التاسع سيكون تحت عنوان "تجارب مبدعة"، وهو فرصة لمختلف المتوجين بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي للتحدث، كل واحد في اختصاصه، عن إنجازه في سنة 2017 و أبرز التحديات التي رفعوها رغم الصعوبات.

 

وستعرف جلسات الملتقى حضور المؤسسات الرياضية المحلية والعاملين في القطاع الرياضي وطلبة الجامعات للاستفادة مما سيتم طرحه من المبدعين الذين سيتحدثون عن تجاربهم الإبداعية وأبرز التحديات التي واجهوها في مشوارهم وحولوها إلى فرص للتطور والتميز على غرار ما فعله عبد اللطيف و فؤاد بقة اللذين اصبحا اليوم "مثلا في رفع التحدي و تحقيق نتائج تعدت المستوى المحلي والعربي بل بلغ الحديث عنهما باللغة الأولمبية"، حسب المنظمين.

 

وفي هذا الشأن قالت موزة المري، الأمينة العامة للجائزة: "لقاء يوم الثلاثاء (9 جانفي) ارتأيناه أن يكون فرصة مناسبة لتكريم إبطال تم اختيارهم للتتويج بألقاب كل في مجاله، على غرار الجزائريين (بقة). وستكون الفرصة مواتية للتحاور معهما عن قرب ومع من حقق النتائج من كل الرياضيين لتكوين نماذجهم الإبداعية التي تتناسب مع الدعم الكبير الذي يقدم لهم. ضف إلى ذلك أيضا التطلعات الكبيرة التي تضعها القيادة لشبابنا ورياضيينا للمساهمة في حركة التطور التي يشهدها الوطن في جميع المجالات".

 

وأضافت : "يعد ملتقى الإبداع الرياضي من أهم الفعاليات الرياضية التي يبدأ بها كل عام حيث تكون في صدارة الفعاليات خلال جانفي، وهو يعد من أهم أدوات جدير بالذكر أن قائمة الفائزين في فئات الدورة التاسعة للجائزة تضم أسماء عديدة لرياضيين ورياضيات من اللاعبين والمدربين والإداريين والمؤسسات المحلية والعربية والدولية، وهو الأمر الذي سيثري قائمة المتحدثين في الملتقى ويزيد من استفادة القطاع المحلي والعربي من جلساته. 

 

وبتتويجهما، يلتحق الاخوان بقة في سجل جائزة محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للإبداع الرياضي، بالجزائريين توفيق مخلوفي (المتوج في 2012 كأحسن رياضي عربي) وجمال حيمودي (المتوج سنة 2014 بجائزة أحسن حكم عربي) و التقني خير الدين ماضوي (المتوج بلقب أحسن مدرب عربي لسنة 2015).  

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول