تونس تشن حملة ضد الفساد

العالم
13 فبراير 2018 () - د.خ/وكالات
0 قراءة
+ -

اعتقل، أمس الإثنين ،خمسة موظفين بالبنك المركزي التونسي بتهمة الفساد وتبييض أموال وحبس اثنين منهم في إطار التحقيق في المتاجرة بالعملة، حسب ما أفادت النيابة التونسية.

وتأتي هذه التوقيفات في وقت يشهد فيه البنك المركزي التونسي طلب إقالة لمحافظها الشادلي العياري.   

وقال المتحدث باسم النيابة سفيان السليطي إنه يجري البحث عن شخص سادس من خارج البنك المركزي.

ووجهت إلى المشتبه بهم خصوصا تهم استبدال أوراق نقدية من فئة 5 و10 و20 أورو بأخرى من فئة 200 و500 أورو بدون تسجيل هذه العمليات كما تقضي أنظمة البنك المركزي، بحسب المصدر ذاته.

وهم ملاحقون بتهم تبييض أموال وفساد واستغلال سلطة وسوء إدارة أموال عامة.

وأوضح البنك المركزي الإثنين أنه بادر بنفسه إلى إعلام القضاء بعد اكتشاف عمليات غير قانونية قام بها موظفا خزينة.

وجرت هذه الاعتقالات الثلاثاء والأربعاء الماضيين قبيل طلب رئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد إقالة محافظ البنك المركزي.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول