3 ملايير سنتيم لتعويض المتضررين من الحرائق

مجتمع
1 مارس 2018 () - أونيس ملوك
0 قراءة
+ -

 تساءل المتضررون من حرائق صائفة السنة الماضية في الطارف عن مصير التعويضات التي أقرتها الحكومة بعدة ولايات غابية اجتاحتها نفس الحرائق. وقد تساءل الضحايا من سكان محيط الغابات عن سبب حرمانهم من الاستفادة من التعويضات التي مست بعض الولايات الوسطى دون ولاية الطارف، وعدم تلقيهم توضيحات ومعلومات محليا.

هذا الانشغال الذي يتعلق بـ82 عائلة متضررة محصاة رسميا أتلفت أرزاقها وممتلكاتها وبعضها أصبح في تعداد الفقراء المعوزين، نقلت ”الخبر” انشغالاتهم وتساؤلاتهم لوالي الطارف على هامش إحياء اليوم العالمي للحماية المدنية في سياق إحصائيات الخسائر المادية لموجة الحرائق التي تدخلت في عملياتها مصالح الحماية المدنية، والتي سجلت إتلاف 1778 هكتار من الغابات و101 هكتار من المحاصيل الزراعية و1880 شجرة مثمرة و6887 حزمة من الكلأ والتبن، إلى جانب خلايا النحل ورؤوس الماشية.

وحسب توضيح محافظ الغابات بالولاية فإن خلية أزمة حرائق السنة الماضية التي كانت الأشرس مقارنة مع السنة الماضية، قد أحصت 82 عائلة متضررة من سكان محيط الحزام الغابي الذي أكلته ألسنة اللهب. وعن تساؤلات المتضررين بشأن استفادة أمثالهم من التعويض المادي الفعلي بولايتي بجاية وتيزي وزو، أفاد محافظ الغابات بأن ذات الولايتين دخلتا التعويضات ضمن الأمر الحكومي الأول الخاص بحرائق فترة شهر جوان 2017، بينما دخلت ولايات الطارف وعنابة وسكيكدة وقالمة ضمن الأمر الحكومي الثاني لحرائق فترة نهاية شهر جويلية 2017.

وفي تعقيب وتوضيح والي الطارف ضمن طرح ”الـخبر” لهذا الملف الهام، فإن المبلغ المرصود للمتضررين بولايته يقدر بـ3 مليار سنتيم، وأن تصريحات الخسائر المادية التي أدلى بها المتضررون بعضها يحوي تضخيما كبيرا في عدد رؤوس الماشية الهالكة وخلايا النحل التي أكلتها النيران ومساحات المحاصيل الزراعية والأشجار المثمرة المتلفة، مضيفا بأن التحقيقات المعمقة بناء على تعليمات وزير الداخلية والجماعات المحلية قد ضبطت الخسائر المادية الحقيقية ونوعيتها والعائلات المتضررة فعليا من حرائق صائفة 2017، ومنها تم رصد مبلغ التعويضات وطنيا، وهي التي شرع في توزيعها على مستحقيها، والعملية متواصلة لتشمل جميع المتضررين.

وحتى لا تتكرر هذه الكارثة الطبيعية الصائفة القادمة وللحد من فظاعة الخسائر المادية والبشرية، كشف محافظ الغابات في ذات السياق عن برنامج غابي يجري تنفيذه ويتعلق بعمليات شق 105 كلم من المسالك الغابية و500 هكتار أحراش غابية وشق 300 خندق مضادة للحرائق وتشجير 200 هكتار من الغطاء الغابي الذي أتلفته موجة الحرائق. فيما تابعت مصالح محافظة الغابات 481 شخص متورط في إضرام نيران حرائق الغابات.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول