الشرطة تعوض الدرك الوطني في اللحظة الأخيرة

أخبار الوطن
1 يناير 2016 () - تيزي وزو / م . تشعبونت
0 قراءة
+ -

اضطرت السلطات ، دقائق قبل مراسم دفن الفقيد حسين آيت أحمد إلى سحب عناصر الدرك الوطني من قرية آيت أحمد وتعويضهم على جناح السرعة بأعوان الشرطة وذلك بعد رفض المنظمين تواجد عناصر الدرك الوطني في الجنازة.

وكانت مصادر من هناك قد أكدت قبل أيام معارضة أطراف عديدة لتواجد تعزيزات أمنية بقرية آث أحمد ، علما أن عائلة المرحوم وقيادة الأفافاس قد شددوا طيلة أسبوع كامل على أن تكون الجنازة شعبية ن بسيطة بساطة صاحبها.

في نفس السياق

عندما يكون للميّت فضل على الأحياء
تسمية قطب حضري جديد باسم حسين أيت أحمد
"جنازة آيت أحمد بينت أن المسؤولين الحاليين غير مرغوب فيهم"
"أقترح مؤتمرا استثنائيا لجمع الشمل"
كلمات دلالية:
آيت أحمد

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول