المجلس الإسلامي الأعلى يساند الحراك ويدعو للحوار

أخبار الوطن
20 مارس 2019 () - إسلام.ب
0 قراءة
+ -

أعلن المجلس الإسلامي الأعلى مساندته للحراك الشعبي، داعيا إلى حوار شامل لا يقصي أحدا للخروج من الأزمة.

وجاء في بيان للمجلس بعد اجتماع أعضائه بقيادة أبو عبد الله غلام الله اليوم الأربعاء " يبارك المجلس الإسلامي الأعلى هبة الأمة في هذا الحراك الشعبي المبهر بسلميته النابغة من أصالة هذا الشعب وقيمه الحضارية، فإنه يدعو إلى ضرورة تغليب لغة العقل والحكمة، والحوار الشامل، ودون إقصاء، تحقيقا لمصلحة الوطن".

وأكد البيان  " وجوب حماية الوحدة الوطنية، ورفض التدخل الأجنبي بكل أشكاله، وإنه لا مناص لنا جميعا لحل هذه الأزمة إلا بالمحافظة على مؤسسات الدولة ومكتسباتها في ظل احترام ثوابت الأمة والتفاعل الإيجابي مع ما ينتج عنه الحوار الوطني". وختم البيان بالدعوة إلى التعجيل بالحل، والمسارعة إلى الحوار.

في نفس السياق

قوى من المعارضة ترحب بدعوة الجيش
بيان للنيابة العامة لمجلس قضاء الجزائر
تفعيل رفع الحصانة عن ولد عباس وبركات
احتجاجات ضد زيارة وزير السياحة لولاية سعيدة
كلمات دلالية:
الرئاسيات

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول