الميليون يجهضون لقاء الوالي لاختيار ممثلي الحراك

أخبار الوطن
21 مارس 2019 () - ميلة: ب. رشيد
0 قراءة
+ -

أجهض مواطنو ميلة اللقاء الذي كان من المقرر أن يقام بدار الثقافة "مبارك الميلي" بميلة الخميس مساء، حسب النداء الذي وجهه الوالي للمواطنين والمجتمع المدني في محاولة منه لتغيير مسلك الحراك محليا من خلال اختيار ممثلين للحراك الشعبي.

وهو ما أثار غضب الشارع و ألهم صفحات شبكات التواصل الاجتماعي، وحرك الشارع من جديد ضد مبادرة الوالي التي اعتبرها المواطنون محاولة يائسة من الإدارة التغلغل داخل الحراك وتحويل مساره وأهدافه.

أحرار ميلة من أحفاد البطلين بوالصوف وبن طوبال وقفوا بالمرصاد لمسعى الوالي ونظموا تجمعا حاشدا أمام دار الثقافة ورددوا شعارات الحراك المعروفة وحملوا لافتات كتبت عليها عبارات "لا لأي تمثيل للحراك"، "مثلنا الوحيد الجمعة"، وشعارات أخرى، ورغم غزارة الأمطار وسوء الأحوال الجوية إلا أن الميليين تجندوا بقوة ووقفوا طيلة ساعات من الزمن متصدين لأي محاولة لدخول القاعة، لتبقى القاعة شاغرة ولم يدخلها أحد، كما غاب المشرفون الذين كانوا من المقرر أن يسيروا اللقاء، من جهة أخرى افترق الجميع في هدوء وسلمية تامة دون تسجيل أية تجاوزات مع تغطية أمنية جيدة وباحترافية عالية.

في نفس السياق

قوى من المعارضة ترحب بدعوة الجيش
بيان للنيابة العامة لمجلس قضاء الجزائر
تفعيل رفع الحصانة عن ولد عباس وبركات
احتجاجات ضد زيارة وزير السياحة لولاية سعيدة
كلمات دلالية:
الرئاسيات

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول