”علـــى النــــواب عــــدم المصادقــــة علـى قانــــون الإشهــــــار”

سياسة
15 مارس 2015 () - الجزائر: رشيدة دبوب
0 قراءة
+ -

 كشف رئيس ”الفدرالية الوطنية لحماية المستهلك”، زكي حريز، عن لجوء الفدرالية إلى نواب البرلمان لمنع المصادقة على قانون الإشهار الجديد عند نزوله إليهم، قبل تضمينه مقترحاتهم التي سبق وأن تسلمها وزير الاتصال السابق، محمد السعيد، وأهملتها الوزارة في عهد الوزير الحالي حميد ڤرين.

وأوضح حريز، خلال تنشيطه ”فروم المجاهد”، أمس، أن ”ما قامت به وزارة الاتصال غريب من منطلق أن هذا القانون مهم جدا وتعديله يحتاج إلى استشارة كل الأطراف الفاعلة، بما فيها فدراليتهم التي سبق وقدمت ملاحظاتها ومقترحاتها وأودعتها لدى الوزير السابق، محمد السعيد، الذي تعهد بالأخذ بها عند صياغة القانون”. وأضاف أن الفدرالية ”كانت تنتظر دعوتها من قبل الوزير الحالي، حميد ڤرين، إلا أن المعني لم يستدعها ليتفاجأ أعضاؤها باكتمال صياغته وقرب فتح النقاش بشأنه”.

وقال رئيس الفدرالية لـ«الخبر”، على هامش الفوروم، إن الفدرالية ستلجأ بمختلف الطرق لتعديل مشروع قانون الإشهار قبل المصادقة عليه، بخصوص أي محور تراه غير مناسب. كما أكد المتحدث أن الفدرالية ستشرح ذلك لنواب البرلمان لتضمينه مختلف المقترحات التي سبق أن أودعتها، وعلى سبيل المثال، إصرار الفدرالية على عدم بث الومضات الإشهارية في الساعات التي تسجل مشاهدة كبيرة من قبل الأطفال، بالإضافة إلى خلق التوازن بين الإشهار ومختلف البرامج التي تقدم بالتلفزيون، حتى لا يكون الربح عبر الإشهار على حساب المعرفة المقدمة من قبل البرامج التثقيفية والترفيهية.

في نفس السياق

اليوم سا 15.00 بملعب 20 أوت بالعناصر (دون جمهور) شبيبة القبائل ـ شباب قسنطينة
الثلوج تؤجّل مباراة أهلي البرج وأولمبي المدية
اتحاد البليدة بطل الشتاء
انهيار أسعار المحروقات يضاعف متاعب الجزائر
كلمات دلالية:
Une

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول