قرارات بتجريد المتعاملين الخواص من الصفقات العمومية

مال و أعمال
21 مارس 2019 () - جلال بوعاتي
0 قراءة
+ -

 انتقدت شركة “أليانس” للتأمينات، أمس، القرارات الصادرة عن والي البليدة، القاضية بإلغاء الصفقات التي أبرمتها مع شركة عمومية في إقليم الولاية، متهمة الوالي بـ”الانتقام” من المساندين للحراك الشعبي المطالب بالإصلاح والتغيير في البلاد.

وتفيد المعلومات المتوفرة بأن الوالي أصدر تعليمات إلى “مؤسسة متيجة نظافة”، العاملة بولاية البليدة، من أجل فسخ العقود المبرمة مع شركات التأمين الخاصة وتحويلها إلى الشركات العمومية. وتشير المصادر إلى أن شركة “أليانس” للتأمينات فازت بالصفقة في إطار القوانين السارية في هذا المجال، بعد إعلان مناقصة وطنية لاختيار متعامل وطني، مؤكدة أنها حازت على الصفقة بموجب شهادة المنح المؤقت، قبل أن تتدخل السلطات الولائية من أجل إلغاء المنح وتحويله إلى الشركة الجزائرية للتأمين، متحججة بتعليمة صادرة من الوزير الأول، وهي تعليمة تخالف القوانين السارية في مجال الصفقات العمومية، كما أنها تتعارض بشكل واضح ومفضوح مع الدستور الذي يمنع التمييز بين المتعاملين الاقتصاديين الجزائريين.

وفي اتصال معه، أكد الرئيس المدير العام لمجموعة “أليانس” للتأمينات، حساني خليفاتي، الوقائع المشار إليها، معتبرا أن قرارات الوالي تدخل في سياق الانتقام من المتعاملين الاقتصاديين الخواص الذين باركوا الحراك الشعبي والمطالبين بالتغيير. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول