16 أكتوبر 2021
16 أكتوبر 2021 °C

انتشال جثتي رجل وطفل من بئرين بولايتي خنشلة والمسيلة

+ - 0 قراءة

انتشل أعوان الحماية المدنية لولايتي خنشلة والمسيلة، صبيحة اليوم الجمعة وليلة البارحة جثتي رجل وطفل من بئرين عميقين تقليديين بهما مياه بكل من أولاد أوصيف في بلدية شلية بولاية خنشلة وبحي بومرداس في بلدية عين الريش بولاية المسيلة.

وأفادت خلية الإعلام والاتصال للحماية المدنية لولاية خنشلة عبر صفحتها على الفايسبوك اليوم، أن وحدتها الثانوية لبوحمامة مدعومة من الوحدة الرئيسية لخنشلة متمثلة في فرقة التعرف والتدخل في الأماكن الوعرة وغطاسين، تدخلت صبيحة هذا الجمعة في حدود الساعة السابعة وخمس دقائق، لأجل انتشال رجل سقط في بئر تقليدية عمقه حوالي 15 مترا منها 9 أمتار ماء وقطره حوالي 2.4 متر بالمكان المسمى أولاد أوصيف ببلدية شلية ودائرة بوحمامة.

وأضاف المصدر ذاته أنه بعد تسخير الإمكانيات المادية والبشرية، تمكن أعوان الحماية المدنية من انتشال الضحية على الساعة الثامنة وخمسا وأربعين دقيقة وهو متوفي حيث تم تحويل جثة الضحية البالغ من العمر 50 سنة إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى بوحمامة. من جهتها أفادت خلية الإعلام والاتصال للحماية المدنية لولاية المسيلة عبر صفحتها على الفايسبوك، أن وحدتها الثانوية لعين الملح، تدخلت ليلة البارحة في حدود الساعة العاشرة وسبعا وأربعين دقيقة، بالمكان المسمى حي بومرداس ببلدية عين الريش لأجل سقوط طفل داخل بئر بعمق حوالي 20 مترا منها حوالي متر واحد مغطاة بالمياه.

وأضاف نفس المصدر أن الضحية الذي تم انتشاله طفل يبلغ من العمر تسع سنوات لفظ أنفاسه الأخيرة داخل البئر وقد تم تحويل جثته إلى مستشفى عين الملح. ودعت الحماية المدنية الأولياء إلى مراقبة أبنائهم ومالكي الآبار إلى تغطيتها لتجنب مثل هذه الحوادث الأليمة.

ودعت الحماية المدنية الأولياء إلى مراقبة أبنائهم ومالكي الآبار إلى تغطيتها لتجنب مثل هذه الحوادث الأليمة.

 

شاركنا برأيك