الأرز قد يشكل خطرا على الحوامل !

عالم حواء
18 ديسمبر 2018 () - إ.ش/ وكالات
0 قراءة
+ -

الزرنيخ في الأرز قد يشكل خطرا على الحوامل والأطفال، حيث أصدرت الـ "FDA" إدارة الغذاء والدواء الامريكية توصيات حديثة تتعلق باستهلاك حبوب الأرز والمنتجات التي تحويها من قبل الأمهات الحوامل والأطفال، ووجهت بعض التوصيات الى أولياء الأمور ومقدمي الرعاية الصحية للأطفال بشكل خاص.

قد يستغرب البعض من فكرة تشديد التحذيرات على وجود معدن كالزرنيخ في الأرز، إذ لطالما عرف عن الأرز بكونه غذاء أمن، والزرنيخ هو معدن لا يتواجد فقط فيه وإنما في بعض الخضار والفواكه والمحاصيل الزراعية الأخرى. فلماذا كل هذه المخاوف؟

عادة ما يتم رصد  وفحص كميات الزرنيخ الموجودة في الطعام من قبل الجهات المسؤولة كإدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وكجزء من الرقابة المستمرة لسلامة الأغذية.

ما هو الزرنيخ؟

الزرنيخ هو أحد المعادن المتواجدة في المياه والتربة والهواء وبكميات صغيرة جداً، عادة ما يتم امتصاص الزرنيخ من قبل المحاصيل والنباتات المختلفة من خلال التربة أو المياه أو حتى الهواء، إذا فهو عنصر غير مضاف وإنما موجود أساساً في الطبيعة.

ويوجد نوعان من الزرنيخ في الطبيعة: نوع عضوي ونوع أخر غير عضوي وهو الأكثر سمية وضرراً.

الزرنيخ والأرز

يعد الأرز طبق رئيسي للعديد من البلدان وخاصة في دول جنوب شرق آسيا،  وله فوائد قد تعود على الصحة، فهو مصدر للطاقة المستمدة بالأساس من النشويات، ويحوي الألياف الغذائية ومجموعة من المعادن والفيتامينات المهمة، إلا أنه يعد أيضاً مصدراً عالياً لمعدن الزرنيخ الغير عضوي، وقد يعود ذلك ربما إلى كون نبتة الأرز تميل إلى امتصاص الزرنيخ بسهولة أكبر من أي محاصيل زراعية أخرى، مما استرعى انتباه الجهات الرقابية المسؤولة عن سلامة الأغذية، ففي عام 2013 أصدرت إدارة الغذاء والدواء بيانات تحليلية حول محتويات الأرز والمنتجات المرتكزة عليه من الزرنيخ الغير عضوي في أسواق الولايات المتحدة الأمريكية، فتم اختبار 1300 نوع تشمل حبوب الأرز ذاتها، وأي من الأطعمة أو المشروبات التي يدخل الأرز في تركيبها.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول