القبض على " الغليزاني" و بحوزته 300 ألف أورو بفرنسا

أخبار الوطن
19 سبتمبر 2018 () - جعفر بن صالح
0 قراءة
+ -

ألقت مصالح الشرطة الفرنسية في مدينة" ليل" مؤخرا، القبض على المتهم الرئيسي المدعو " الغليزاني" المطلوب من طرف العدالة في قضية تهريب 19 مليون أورو في عمليات استيراد وهمية، وتعود أسباب توقيفه لقيادته سيارة مسروقة وعثرت بحوزته على مبلغ يفوق 300 ألف أورو، حسب ما علمته "الخبر" من مصادر مطلعة.

 توقيف المتهم الهارب من العدالة الجزائرية ومحل أمر بالقبض الدولي من طرف قاضي التحقيق لدى القطب الجزائي المتخصص بوهران، كان بمحض الصدفة ومراقبة وثائق السيارة من طرف شركة مدينة " ليل" الفرنسية، ليتضح بأنها مسروقة.

وتواصلت مفاجآت أعوان الشرطة بالعثور على مبلغ يفوق 300 ألف أورو لدى سائق السيارة، وبعد تعميق البحث اتضح بأنه محل بحث من طرف الأنتربول بناءا على أمر بالقبض الدولي صادر عن السلطات القضائية الجزائرية، لورود اسمه كمتهم رئيسي في قضية تهريب أموال في عمليات استيراد وهمية لأجهزة كهرومنزلية، بمساعدة مسؤولين في وكالة البنك الخارجي الجزائري بوهران وأربعة بنوك خاصة.

 ومن المستبعد تحويل الموقوف من طرف السلطات الفرنسية في الوقت الحالي، لغاية محاكمته على الأفعال المقترفة على أرضها وهي سيارة مسروقة والتحقيق في وجهة الأموال التي كانت بحوزته واستئناف كل الطعون، قبل مباشرة إجراءات تحويله نحو الجزائر لمحاكمته على  التهم الموجهة إليه، والكشف عن هوية المستوردين الحقيقيين الواقفين وراء سجله التجاري، رغم منع القانون.

 للتذكير، فإن الخبرة القضائية المنجزة حول قيمة الأموال المهربة قدرتها بحوالي 19 مليون أورو، بعد التدقيق في ملفات الشبكة المسجلة لدى خمس وكالات بنكية بوهران، بتوطين العملة الصعبة بناءا على ملفات وهمية بوثائق جمركية مزيفة. وهو ما أكدته مصالح الجمارك للمحققين في القضية من خلال التأكيد بأن الوثائق الجمركية المتواجدة في عمليات الاستيراد مزورة وبأن السلع المصرح بها لم تدخل التراب الوطني أصلا وبالتالي فهي لا تعدو مجرد تمويه لتهريب العملة الصعبة. 

للإشارة يتواجد 9 مسؤولين ببنوك عمومية وبنوك خاصة وتجار رهن الحبس المؤقت، و11 متهما تحت الرقابة القضائية من جملة 50 متهما بتكوين جمعية أشرار والتزوير واستعمال المزور وتهريب أموال نحو الخارج و مخالفة تشريعات الصرف من وإلى الخارج.

 للتذكير فإن مسؤولي البنوك رهن الحبس المؤقت متابعين في العديد من قضايا مماثلة في كل الوكالات البنكية التي اشرفوا عليها مشكلين شبكة موسعة خطيرة لتهريب الأموال نحو الخارج تشمل العديد من وكالات بنوك أجنبية بوهران.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول