24 جولية 2021
24 جولية 2021 °C

احتراق أزيد من 14 هكتارا من الغطاء النباتي بخنشلة

+ - 0 قراءة

تسببت الحرائق التي اندلعت أمس الأحد بغابتي أولاد تا مرابط ببلدية عين الطويلة وطريق فرنقال ببلدية خنشلة في إتلاف 14.5 هكتارات من الغطاء النباتي.

وأوضح يزيد مرغاد، المكلف بالإعلام والاتصال بمديرية القطاع بالولاية لوكالة الأنباء الجزائرية، اليوم، أن أعوان الحماية المدنية العاملين بالرتل المتنقل والوحدة الرئيسية للحماية المدنية بامسيغة والوحدة الثانوية بانسيغة تدخلوا لمدة قاربت الـ 10 ساعات لإخماد الحريقين اللذين شب يوم أمس بغابتي أولاد تامرابط بعين الطويلة على مساحة تقدر بـ 4.5 هكتار وطريق فرنقال بخنشلة على مساحة تفوق الـ 10هكتارات.

وأضاف المتحدث أنه تم تسخير 90 عونا يؤطرهم 3 ضباط تحت إشراف المدير الولائي للحماية المدنية بالإضافة إلى 9 شاحنات إطفاء من أجل إخماد الحريقين وسط درجة حرارة فاقت الـ 40 درجة تحت الظل.

واستنادا لذات المصدر، فقد تم منذ ليلة الأحد إلى الإثنين وإلى غاية منتصف نهار اليوم القيام بعملية تبريد الغابتين من طرف أعوان الحماية المدنية وأعوان محافظة الغابات لتفادي اشتعال الغطاء الغابي مجددا.

من جهته، أفاد محافظ الغابات لولاية خنشلة، جديد عكازي أن أزيد من 50 عونا تابعا للرتل المتنقل ومقاطعات الغابات بكل من قايس والحامة على متن 9 شاحنات مجهزة مدعومين بـ 10 عمال تابعين للمؤسسة الجهوية للهندسة الريفية قد شاركوا في إخماد الحريقين، مشيرا إلى أن التدخل الأولي لإخماد الحريقين قام به أعوان محافظة الغابات قبل وصول وحدات الحماية المدنية.

شاركنا برأيك