اللجنة العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي تدين نظام المخزن

+ -

أكّد رئيس اللجنة العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي، محمود الصالح، أنّ قرصنة نظام المخزن لصفحة هيئته على منصات التواصل الاجتماعي، ما أدى إلى اغلاقها، تعتبر خطوة "جبانة" و "قذرة".

في تصريحات صحفية، قال محمود الصالح إنّ المخزن أقدم على قرصنة ثم اغلاق صفحة اللجنة العربية للتضامن مع الشعب الصحراوي على "فايسبوك"، في خطوة "جبانة وقذرة تدل على مدى الرعب والخوف الذي يعاني منه هذا النظام من المواقف والأصوات الحرة".

مقال مؤرشف


هذا المقال مؤرشف, يتوجب عليك الإشتراك بخطة الممتاز+ لتتمكن من الإطلاع على المقالات المؤرشفة.

تسجيل الدخول باقة الاشتراكات