+ -

كشفت الصحافة الإسبانية، اليوم الإثنين، عن فضيحة تورطت فيها البحرية الملكية المغربية.

ووفق تقرير نشر على جريدة "الاسبانيول" فإن البحرية الملكية المغربية تعاونت مع بارونات المخدرات من أجل تهريب "المواد المحظورة" إلى إسبانيا.

ونشرت ذات الصحيفة صورا "حصرية" من هاتف أحد المهربين، قالت أنه يبين زورقا تابعا للبحرية المغربية يشارك في نقل المخدرات وتوجيه قوارب المهربين.

وتعد إسبانيا بوابة تهريب المخدرات القادمة من المغرب إلى أوروبا، وكان هجوم مسلح من قبل مجموعة من المهربين قرب ساحل منطقة بارباتي، جنوبي البلاد، الشهر الماضي، قد تسبب في وفاة عنصرين من الحرس المدني الإسباني.