نادي مولودية الجزائر في حداد

+ -

توفي، اليوم الأربعاء، مناصر مولودية الجزائر، ياسين صغيري، متأثرا بالإصابة التي تعرض لها على مستوى الرأس بعد تلقيه حجرا طائشا على هامش تنقل النادي العاصمي لمواجهة نادي مقرة في إطار الجولة 23 من البطولة يوم 19 أفريل الماضي.

ونزل الخبر كالصاعقة على أنصار مولودية الجزائر الذين احتفلوا مؤخرا بلقب البطولة بعد 14 سنة، حيث عبر "الشناوة" عن حزنهم العميق من خلال مناشير على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.

من جهتها بعثت إدارة النادي رسالة تعزية إلى عائلة الفقيد جاء فيها: "يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَىٰ رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي، صدق الله العظيم، ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ وفاة ياسين صغيري مناصر نادينا مولودية الجزائر، الذي وافته المنية اليوم، وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم رئيس مجلس إدارة نادي مولودية الجزائر محمد حكيم حاج رجم وكافة أعضاء الإدارة والفريق بخالص التعازي وأصدق المواساة إلى كافة أفراد عائلة الفقيد، راجين من المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، وينعم عليه بجميل عفوه ورضوانه، ويلهم أهله الصبر والسلوان، إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ".

كما عبر مدرب مولودية الجزائر، باتريس بوميل، وعدد من اللاعبين عن حزنهم على وفاة أحد المناصرين الأوفياء في ريعان شبابه، وذلك عن طريق مناشير على حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي.