مصطفى بوري يتوج بجائزة الدوحة للكتابة الدرامية

ثقافة
14 نوفمبر 2020 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

توج الكاتب المسرحي الجزائري مصطفى بوري بجائزة الدوحة للكتابة الدرامية في فئة النص المسرحي عن "ذكريات من الزمن القادم".

ويتحدث نص بوري عن قصة المرأة العبقرية "نانو" التي ألّفت كتابا تتنبأ فيه بمصير الكون ومحطات مهمة في مستقبل هذا العالم حيث سينتشر وباء يفتك بمعظم سكان المعمورة وتحل كوارث تعقبها حرب "نانوية" يهلك على إثرها جمع كبير من الناس.

غير أن المجموعة التي تدير هذا العالم ترى في هذه المرأة وكتابها خطرا على مصير سلطتهم الخفية فيقومون بالزج بها في مستشفى للأمراض العقلية ويحرقون كتابها.

ومارس مصطفى بوري التمثيل والإخراج والكتابة المسرحية ومن أعماله "الحوش" التي أخرجها وكتب نصها و"نينا كارهة الرجال" المقتبسة عن مسرحية بلغارية.

وفاز من جهته حلمي الأسمر من الأردن بجائزة فئة السيناريو التلفزيوني عن نصه "العشب الأسود" فيما ذهبت الجائزة في فئة السيناريو السينمائي إلى عمر قرطاح من المغرب عن "البحث عن جولييت".

وتبلغ القيمة المالية لجائزة الدوحة للكتابة الدرامية التي تمنحها وزارة الثقافة والرياضة القطرية في فئاتها الثلاث (النص المسرحي - السيناريو التلفزيوني ـــ السيناريو السينمائي) 100 ألف دولار لكل فئة من فئات الجائزة.

وتهدف هذه الجائزة التي تمنح كل عامين إلى "فتح آفاقا جديدة للإبداع العربي في مجال الدراما بأنواعها" وفقا للقائمين عليها.      

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول