معرض للكتاب قريبا والقارة الإفريقية ضيف الشرف

+ -

ستعرف الطبعة الـ 26 لصالون الجزائر الدولي للكتاب، الذي سيقام من الـ 25 أكتوبر إلى الـ 4 نوفمبر، مشاركة "قياسية ونوعية" من حيث عدد المشاركين، والذي قدر بـ 1265 عارض من 47 بلدا، منهم 283 عارض جزائري، حسب بيان لوزارة الثقافة والفنون.

 وأعلنت الوزارة في بيان ختامي للاجتماع التنسيقي لتحضير وضبط البرنامج الثقافي للطبعة الـ 26 لصالون الجزائر الدولي للكتاب، والذي ترأسته وزيرة الثقافة والفنون، صورية مولوجي، أمسية أمس الإثنين، أن القارة الإفريقية ستكون ضيف شرف الطبعة.

وبخصوص البرنامج الثقافي المرافق للصالون والذي يتمحور أساسا حول "الكتاب والرقمنة"، فقد تم تسجيل أربعين فعالية شملت لقاءات وندوات ومنصات حول الآداب والثقافات مع أسماء وازنة وطنيا ودوليا، وذلك إلى جانب الاحتفاء بإفريقيا كضيف شرف من خلال الندوات المبرمجة على غرار "الثقافة الإفريقية وتأكيد الذات في القرن الحادي والعشرين"، و"الالتزام في الأدب الإفريقي" و"المشترك الصوفي الجزائري الإفريقي".

كما يضم البرنامج الثقافي الاحتفاء بالذكرى العاشرة لرحيل نيلسون مانديلا بمشاركة نخبة من الكتاب الأفارقة، وتنظيم "ندوة دولية حول فكر مالك بن نبي في ذكرى وفاته الخمسين"، وذلك بالموازاة مع الندوات الأدبية والفكرية التي تعنى بالإبداع الجزائري على غرار "التجريب في الرواية"، و"الكتابة في ظل الفضاء الرقمي" و "التأثيث المعرفي في نصوص الأدباء الشباب"، و "راهن الشعر الجزائري"، وكذا تكريم وجوه أدبية مرموقة في المشهد الأدبي الجزائري.

وأسدت وزيرة الثقافة والفنون، حسب البيان، جملة من التوجيهات ذات الصلة بالجوانب التنظيمية، وعرجت على مناقشة وتقييم البرنامج الثقافي لإثرائه، حيث شددت على "ضرورة العناية بكل الجسور الثقافية والإبداعية المتصلة بالقارة لتحقيق المستوى المطلوب من الإشعاع الثقافي الجزائري وامتداداته الإفريقية".

كما أولت الوزيرة "عناية فائقة بالبرنامج الثقافي المخصص للفاتح من نوفمبر المجيد"، وأعلنت عن ضرورة انفتاح الصالون على فضاءات ثقافية جديدة حيث سيتم تنظيم بعض الندوات الكبرى والفعاليات الفنية خارج أروقة العرض على غرار قصر الثقافة مفدي زكريا، المكتبة الوطنية، متحف السينما، كما دعت إلى "العناية بفئة المبدعين الشباب والأقلام الجديدة في الصالون دعما للمواهب وتشجيعا لها".